حدث طبيصحة الطفل

تعديل رأس الطفل الرضيع

الرعاية الصحية | صحة الطفل

يعتبر شكل رأس الرضيع من الأمور التي يهتم بها الوالدين بشكل كبير، فماذا لو أصبح رأسه مسطحًا؟ إليك طرق تعديل رأس الطفل الرضيع في هذا المقال.

تعديل رأس الطفل الرضيع

يعتبر رأس الطفل الرضيع طريًا للغاية، أي أنه من السهل أن يتشكل أثناء النوم مثلاً، حيث قد يأخذ رأسه وضعية شكل النوم التي يعتاد عليها، لذلك يقوم الوالدين بتعديل رأس الطفل الرضيع أثناء النوم بشكل مستمر بعد استشارة الطبيب المختص.

تسمى هذه الحالة التي تحدث في رأس الطفل الرضيع بمتلازمة الرأس المسطح، وتكون أكثر شيوعًا بين الرضع الذين ينامون على ظهرهم، إلا أن البعض قد يولد بها أيضًا.

ما هي متلازمة الرأس المسطح؟

متلازمة الرأس المسطح عبارة عن مشكلة تحدث عندما ينام الطفل الرضيع في أشهره الأولى على نفس الجانب باستمرار دون تعديل، وهي حالة قابلة للعلاج ولا يشعر أو يتألم منها الطفل.

رأس الرضيع يتكون من عظام الجمجمة الطرية، والتي تسمح لدماغ الطفل بالنمو، لكن ولأنها طرية، فإن تشكلها يكون سهلًا أيضًا، ومن الممكن أن تتسطح عند نومه على ظهره بشكل مستمر.

تعديل رأس الطفل الرضيع

في حال إصابة طفلك الرضيع بمتلازمة الرأس المسطح، فمن الممكن علاج هذه المشكلة من خلال اتباع بعض الطرق التي ينصحك بها الطبيب المختص، وهي على النحو التالي:

1- الذهاب إلى أخصائي علاج طبيعي

تعتبر هذه الخطوة الأولى في طرق تعديل رأس الطفل الرضيع.

يقوم الأخصائي بقياس حجم الرأس ومحيطه، وإعطاء الأم والأب إرشادات تساعد في تعديل رأس الطفل.

قد يستغرق هذا الأمر حوالي أربعة أشهر، إلا أن النتيجة تكون جيدة بالنهاية.

جدير بالذكر أنه خلال هذه الفترة يجب على الطبيب قياس رأس الطفل بانتظام للتأكد من تعديله.

2- وضع الطفل على بطنه

من أحد علاجات متلازمة الرأس المسطح شيوعًا والتي تساهم في تعديل رأس الطفل الرضيع هي قضاء الطفل أكبر وقت ممكن على بطنه.

هذا الأمر يساعد في التخفيف من الضغط على جمجمة الرضيع، والتي تساعدهم في تقوية عضلات الرقبة أيضًا.

يفضل أن يتم وضع الطفل على بطنه لمدة 30 دقيقة في اليوم وتوزع على شكل بضعة دقائق في كل مرة.

3- تبديل الوضعية أثناء النوم

تعد هذه الطريقة من الطرق الأكثر فاعلية لتعديل رأس الطفل وحتى الوقاية من الإصابة بمتلازمة الرأس المسطح، والتي تتمثل بتحريك وتبديل رأس الطفل بهدوء من جانب لاخر أثناء النوم.

هذا يعني أن الضغط لا يكون مستمرًا على منطقة خلف الرأس، مما يساهم في تعديل رأسه.

4- ممارسة بعض التمارين

في حال كان طفلك يعاني من مشكلة صعر العضلات في الرقبة (muscular torticollis)، فقد يطلب منك الطبيب القيام ببعض التمارين الرياضية لطفلك، والتي تهدف إلى زيادة حركة الرقبة لديه.

تجدر الإشارة إلى أن صعر العضلات عبارة عن مصطلح علمي يصف انقباض عضلات العنق عند تحريك الرأس من جهة إلى أخرى.

5- حمل الطفل في كثير من الأحيان

يعد ترك الطفل لفترات طويلة في كرسي السيارة أو السرير أو الهزاز من الأسباب الشائعة لحدوث متلازمة سطح الرأس، وذلك لأنه يقضي وقتًا طويلاً مستلقيًا على رأسه.

الحل هنا يكمن في حمل الطفل في أوقات كثيرة وذلك من أجل التخفيف من الضغط عن الجمجمة.

6- استخدام الخوذة الخاصة

في بعض الأحيان قد ينصح الطبيب باستخدام خوذة صلبة مخصصة تساعد في تعديل رأس الطفل الرضيع.

حيث يقوم الطفل الرضيع بارتدائها من أجل تعديل الرأس. ووفقًا للرابطة الأمريكية لجراحي الأعصاب، فإن العمر الأمثل للعلاج بالخوذة هو بين 3 إلى 6 أشهر ويستغرق العلاج حوالي 12 أسبوعًا.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق