حدث طبيمستجدات طبية

كشف خطر المواد المطهرة

الرعاية الصحية | مستجدات طبية

أعلنت إدارة الدواء والغذاء الأمريكية (FDA) ، أن استخدام المواد المطهرة المحتوية على الميثانول، يمكن أن يؤدي إلى أمراض خطيرة وحتى الموت.

وتشير (FDA) على موقعها الرسمي، إلى أنه خلال الفترة الأخيرة ازدادت حالات التسمم بالمواد المطهرة المحتوية على الإيثانول. وقد كشفت نتائج اختبار بعض أنواع المطهرات الجلدية أنها ملوثة بالميثانول. وهذه مادة سامة وتسبب التسمم حتى عبر الجلد أو الغشاء المخاطي.

وقد اكتشف الخبراء عدة حالات للتسمم بالميثانول، أدت إلى فقدان البصر وحتى الموت. لذلك تقترح (FDA) على جميع مستخدمي المواد المطهرة تجنب شراء المواد المطهرة الخطرة، وعند ظهور أولى أعراض التسمم، مثل الغثيان والصداع وفقدان الرؤية جزئيا أو كليا وتشنجات، يجب فورا مراجعة المستشفى، لأن جرعة كبيرة من الميثانول قد تسبب فقدان الوعي وحتى الموت.

وتشير الإدارة، إلى أن الأطفال هم أكثر المعرضين للتسمم بالميثانول، لأنه يمكنهم تناول المطهر الجلدي المحتوي على الميثانول. وتؤكد الإدارة على ضرورة غسل اليدين بالماء والصابون مدة لا تقل عن 20 ثانية بعد التواجد في الأماكن العامة والمرحاض والعطس وقبل تناول الطعام.

ويذكر أن أخصائيي الأمراض الجلدية في روسيا، سبق لهم أن حذروا في شهر مايو الماضي، من خطورة المواد المطهرة الجلدية. ووفقا لهم، إن استخدام المواد المطهرة بكثرة والإفراط بغسل اليدين، قد يؤدي إلى تدهور حاجز الجلد الواقي، ما يزيد من خطر دخول العدوى عبر الجلد إلى الجسم.

المصدر: لينتا. رو

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق